شريف عيسى

سحبت شركة «رينو» العالمية وكالة شاحناتها من شركة «أتيك» للمركبات الصناعية- المملوكة لرجل الأعمال باسم غبور؛ بسبب عدم قدرتها على تحقيق المبيعات المستهدفة .

القضية وصلت إلى المحاكم وحصلت على حكم أول درجة وتنظر فى الاستئناف حاليا .

وقالت مصادر رفضت ذكر اسمها؛ إن «رينو» العالمية تلقت عدة عروض للاستحواذ على وكالتها للشاحنات فى مصر، بعد أن انخفضت المبيعات بصورة كبيرة فى ظل عدم قدرة «أتيك» على تحقيق مستهدفات الشركة الأم فى السوق المصرية .

وأكدت المصادر أن الوكيل الجديد بصدد توقيع عقود الوكالة الحصرية لشاحنات «رينو» فى السوق المحلية، سواء لبيع طرازات وموديلات العلامة التجارية، أو لتقديم خدمات ما بعد البيع، والصيانة وقطع الغيار، رافضًا الكشف عن اسمه .

وقالت إنه سيتم تفعيل وكالة «رينو» للشاحنات تحت قيادة الشركة الجديدة، والتى تعد إحدى الشركات الرائدة فى مجال الشاحنات والمعدات الثقيلة، عبر بدء عمليات الصيانة، وتوفير قطع الغيار للعملاء الجدد والقدامى .

وحسب البيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات «أميك»، توقفت مبيعات «رينو» فى السوق المحلية منذ يوليو من هذا العام، إذ لم تسجل «رينو» بيع أى شاحنة .

وأضاف «أميك» أنه خلال الفترة من يناير وحتى نهاية يوليو الماضى، تمكنت «رينو» للشاحنات من بيع 28 وحدة فقط .

وأشار إلى أن 2015 كان العام الأكثر مبيعًا لشاحنات «رينو» إذ تمكنت من تحقيق طفرة فى مبيعاتها بتسليمها 100 شاحنة، مقابل 35 فقط لعام 2014 بمعدل نمو %186 .

وتتوافر شاحنات «رينو» فى أكثر من 81 دولة، وبلغ إجمالى مبيعاتها خلال العام الماضى حسب الإحصاءات المعلنة بالموقع الرسمى للعلامة التجارية 49 ألفًا، و930 شاحنة فى جميع دول العام، بنمو عن 2016 بلغ %4 .

وبلغت مبيعات الدول الأوروبية من شاحنات «رينو» باستثناء فرنسا 23 ألفًا، و635 شاحنة، فيما قدرت مبيعات فرنسا منها 21 ألفًا، و409 وحدة .

وبلغت مبيعات العلامة الفرنسية فى مجال الشاحنات فى باقى دول العالم بما فيها مصر 4886 شاحنة .